الجزء الأول: دليل الإستثمار لرواد الأعمال المبتدئين و مستثمري الجولات الأولية

خلال 2017 عملت في قطاع تقنية المعلومات لإنشاء شركة تقنية و مررت في بعض المواقف أثناء التعامل مع المستثمرين دفعني الى كتابة هذه التدوينة أتحدث فيه عن إختلاف وجهة النظر بين رائد الأعمال و (مستثمري الجولات الأولية)  فيما يخص الأستثمار و كيفية التعامل إجمالاً. بسم الله نبدأ

أسئلة

اذا كنت رائد اعمال, فأقترح عليك مراجعة الأسئلة التالية قبل التعامل مع أي مستثمر:

  • على ماذا ستنفق المبلغ الإستثماري المطلوب؟
  • هل هذا المبلغ هو آخر إستثمار ستحصل عليه الشركة؟
  • كم مدة صرف المبلغ؟ سنه؟ سنتين؟
  • هل هذا المبلغ سيوصلك أنت و الشركة الى المكان الذي ترغب في الوصول اليه؟
  • كم مرحلة إستثمارية تتوقع أن تمر فيها شركتك خلال الخمس أعوام القادمة؟
  • كيف طريقة التخارج من الشركة بالنسبة لك و للمستثمر؟ هل عن طريق بيع الشركة ؟ او الطرح في سوق الأسهم؟

 

إذا كنت من مستثمري المراحل الأولية, فأقترح عليك مراجعة الأسئلة التالية قبل التعامل مع رائد الأعمال:

  • هل الشركه تعمل في قطاع ملياري؟
  • هل الشركه قابله للنمو بشكل كبير خلال فتره قصيرة (نمو يصل الى 20% بشكل شهري لمدة 5 سنوات)؟
  • كيف طريقة التخارج من الشركة؟
  • هل يوجد تقييم للشركة؟
  • أي جولة إستثمارية تحديداً أنت مقدم عليها؟
  • أين سيصرف فريق رواد الأعمال المبلغ الإستثماري؟
  • كم المبيعات الموجوده حالياً أو المتوقعه مستقبلاً ؟
  • هل الإستثمار في الشركه كاملة أو فقط في منتج واحد من منتجات الشركة؟
  • من هو فريق العمل “رواد الأعمال الشركاء المؤسسين الذين سيعملون يومياً لسنوات قادمة“؟
  • هل تتحمل خسارة المبلغ تماما في حال الفشل دون مطالبة فريق العمل نهائياً؟

 

الحصص:

أثناء اللقاء الأولي بين المستثمر و رائد الأعمال و بعد فتره وجيزه من التعارف المتبادل, يسأل عادةً المستثمر السؤال التالي “كم حصتي من الشركة؟” , و بغض النظر عن أي إجابة تصدر من رائد الإعمال على السؤال, سيقول المستثمر في العادة ” أبغى 60% ”

الهدف من هذا المقال هو الوصول الى التعامل الأفضل مع هذا الموقف من خلال توضيح النقاط التالية للطرفين رائد الأعمال و مستثمر المراحل الأولية:

  • الفرق بين الإستحواذ و الإستثمار
  • الجولات الإستثماريه
  • الحصة المقبولة لكل جولة إستثمارية
  • نظام الأسهم
  • ذوبان الحصص

 

الفرق بين الإستحواذ و الإستثمار “ضخ رأس المال”

إليك السؤال التالي: لديك شركه تقيمها 1 مليون و ترغب في الحصول على إستثمار بقمية 500 الف, كم هي حصة المستثمر من الشركه؟

الاجابه البديهيه هي أنه سيكون للمستثمر 50% من الشركة و لكن هذه إجابه غير صحيحه

الاجابه الصحيحه هي 33% .. لأنه في الواقع تم إضافة 500 الف الى 1 مليون و اصبح المجموع 1.5 مليون و بالتالي المستثمر يملك ثلث الشركه وليس نصفها

هذا هو الفرق بين الإستثمار و الإستحواذ حيث أن رائد الاعمال قام بإستقطاب المبلغ كإستثمار (المبلغ يذهب على الحساب البنكي الخاص بالشركة) عن طريق إصدار أسهم . و في ثنايا المقال سيتضح معنى “إصدار أسهم” عن طريق الجولات الإستثمارية.

 

الجولات الإستثمارية:

عادة ما تمر الشركات الناجحه خلال 3 الى 6 مراحل استثماريه قبل الوصول الى الهدف المرجو من إنشاء الشركة و التخارج بنجاح. و الأسماء التاليه هي المعيار العالمي للمسميات

جدول 1
صورة 1

بالعموم, الصفات التاليه تعبر عن الجولات الإستثماريه:

  • يتم فتح جولة إستثمارية كل 18 شهر.
  • يستغرق إقفال الجوله الواحده في الحد الأقصى 6 أشهر.
  • لكل جولة إستثمارية مجموعة من المهام يجب صرف المبلغ الإستثماري عليها حتى يتم الإنتهاء منها قبل الإنتقال الى المرحلة الإستثماريه المقبلة.
  • يكون المبلغ المطلوب مدروس ليتم إنفاقه على مهام الجولة القادمة.
  • تنفيذ المهام المتعلقه بكل جولة إستثماريه يستغرق بالعادة 18 – 24 شهر.
  • المبلغ المطلوب عادة ما يكون 3-5 أضعاف الجولة السابقة.
  • عادة ما يتم تغطية المبلغ من قبل أكثر من مستثمر في كل جولة.
  • في حال تم صرف المبلغ كاملاً دون تحقيق المهام, ستصبح المهمه على رائد الأعمال أصعب في الحصول على جولة إستثمارية جديدة.

 

الجدول التالي يوضح في العموم المهام المتعلقه بكل جولة إستثماريه:

مهام المراحل

 

الجدول التالي يوضح المخاطر المترتبة على مستثمري كل جولة إستثمارية:

مخاطر
صورة 3

 

الحصة المقبولة لكل جولة إستثمارية

كرائد أعمال ربما تتسائل: “كم اعطي المستثمر حصة في كل جولة إستثماريه”؟

الجواب أنه لا توجد إجابة جازمه ولكن في العموم توجد نطاقات معينة لكل جولة إستثمارية كما يظهر في الجدول التالي:

round-percentages
صورة 4

نظام الأسهم:

يفضل أن يكون التعامل بالأسهم كقاعدة و مرجع و ليس بالنسبه المؤية و السبب هو أن النسبة المؤية متغيره بينما الأسهم ثابته. سنوضح ذلك خلال المقال.

في المثال التالي قررت ان اجعل النسب في الحدود القصوى للجولات الاستثماريه. الجولة الأولى 20% .. الثانية 30% .. الثالثة 30% .. الرابعة 30% .. مع وضع افتراض لمبالغ إستثماريه لكل جوله

الجدول التالي يتضح فيه العمل بنظام الأسهم “إصدار أسهم في كل جولة إستثماريه”:

shares
صورة 5

نلاحظ أعلاه أن أسهم فريق العمل هي مليون سهم لا تتغير على مدى الجولات الإستثمارية.

بينما يتضح أن عدد أسهم المستثمرين يتزايد (يتم تصدير أسهم جديده مع كل جولة إستثماريه) حتى تغلب أسهم المستثمرين على أسهم فريق العمل تماما و يصبح للمستثمرين الأغلبية مع مرور الوقت.

في نفس الوقت أدت هذه الجولات الإستثماريه الى رفع قيمة السهم و بالتالي قيمة الشركة إجمالاً.

 

ذوبان الحصص:

dilution
صورة 6

ذكرنا سابقا انه يتم تصدير أسهم للمستثمرين مع كل جولة إستثماريه حتى تغلب أسهم المستثمرين على أسهم فريق العمل تماما و يصبح للمستثمرين الأغلبية مع مرور الوقت.

يتضح هذا المعنى في الجدول أعلاه حيث بدأ الفريق المؤسس للشركه “وهنا اقصد الشركاء المؤسسين الذين سيعملون بدوام كامل لمدة 4-6 سنوات قادمه” حيث سيبدأون العمل بـ 1 مليون سهم بنسبة 80% من الشركه بينما في نهاية الجولات الاستثماريه في هذا المثال تبقى للفريق 1مليون سهم بنسبة 27 %

(كان الفريق يملك 80% من شركة قيمتها 750 الف ثم إنتهى بـ 27% من شركة قيمتها 30 مليون)

 

أيضا ينطبق ذلك على جميع المستثمرين. على سبيل المثال: يتضح في الجدول اعلاه المستثمر الملائكي بدأ بـ 20% من الشركه و إنتهى بـ 6.86% بعد الجولة الرابعة.

(كان المستثمر الملائكي يملك 20% من شركة قيمتها 750 الف و إنتهى بـ 6.86% من شركة قيمتها 30 مليون)

 

إنخفاض نسب الملكية هنا “الذوبان” حدث بسبب زيادة عدد إجمالي الأسهم فقط. يغضب بعض المستثمرين بسبب إنخفاض حصص الملكية! و لكن في واقع الأمر يجب على رواد الأعمال و  المستثمرين الفرح و الإبتهاج عند إنخفاض حصص ملكيتهم في هذه الحالة و السبب هو التالي:

  • كل من المستثمر و رائد الأعمال لا يفقد الأسهم المملوكة عند دخول مستثمر الجولة الجديدة. (يتم تصدير أسهم جديدة)
  • عند دخول مستثمر الجولات الجديدة, فهو يدخل على تقييم أعلى و بالتالي سعر سهم المسثتمر القديم يرتفع. نلاحظ في المثال أعلاه ان سعر السهم بعد الجولة الأولى كان 0.6 و بعد الجوله الرابعه اصبح 9.15
  • ربح المستثمر و رائد الأعمال يكون عن طريق التخارج من الشركة خلال 3-5 سنوات (تصل في فترات قصوى أحياناً الى 9سنوات) سواء عن طريق بيع الشركه الى شركة أخرى كبيرة أو بيع الحصة الى مستثمر آخر أو بطرح الشركة في سوق الأسهم و بيع الحصة على المتداولين.

 

في كل من الحالات السابقه سيربح المستثمر عن طريق تضاعف قيمة السهم. الجدول التالي يوضح صافي ربح السهم في حال دخول مستثمرين الجولات على التوالي:

 

profit
صورة 7

مستثمر الجولة الأولى الـ Angel سيحقق ربح 367% على السهم بمجرد دخول مستثمر الجولة الثانية الـ Seed …

و سيرتفع الربح على السهم مجدداً الى 898% مجرد دخول مستثمر الجولة الثالثه الـ A …

و أخير سيرتفع الربح على السهم مجدداً الى 1424% مجرد دخول مستثمر الجولة الرابعة الـ B

يتضح هنا مكرر صافي الربح للمستثمرين الجولات الجديده و القديمه. و يتضح ان المستثمر الإقدم هو الذي يحقق أعلى ربح على السهم في الشركه بينما ربح المستثمر المتأخر أقل. و هذا منطقي لأن المستثمر القديم هو صاحب أعلى مخاطرة.

و هذا هو السبب الذي يجعل مستثمري الجولات المتأخره يرغبون بوضع اكبر كمية ممكنه من “الكاش” في الشركه وهو ان مكرر الربح اقل. على سبيل المثال مستثمر المرحلة الرابعة الـ B يرغب في ان يضع على الأقل 10 مليون بسبب معرفته المسبقه ان العائد سيكون قرابة 30% فقط على رأس المال على عكس المستثمرين السابقين.

 

الكلمة الاخيره للقراء جميعا شركاء مؤسسين أو مستثمرين: أيهما افضل أن تملك 1% من ثروة كوكب الأرض؟ ام 99% من شركة صغيره؟

ابدا العمل بشكل صحيح و في نفس الوقت إهتم لمحتوى النسبه اكثر من إهتمامك برقم النسبه خلال الأعوام القادمه.

 

أسألة متكررة:

انا مستثمر لماذا لا يكون نصيبي 60% من الشركه؟
  • نعم بإمكانك أخذ 60% من الشركه الآن دفعه واحده فقط في حال تمويل مبالغ 3-4 جولات إستثمارية الآن دفعه واحده. بالنسبة للشركات التقنيه قد تتجاوز المصاريف المتعلقه بإتمام مهام هذه الجولات مبلغ الـ 10 مليون دولار (حسب كمية المصروفات ونوع القطاع).
  • في نفس الوقت لا يُنصح أن تضع جميع البيض في سلة واحده. الإستثمار في مجموعة متنوعه من رواد الأعمال يشكل مخاطرة اقل عليك كمستثمر و أنفع للسوق.
  • بالأضافه ان العلاقه بينك و بين رائد الأعمال ستتحول من علاقة (مستثمر – رائد أعمال) الى علاقة (صاحب عمل – موظف)

 

كصاحب مال, لماذا أستثمر في فريق عمل ولا أقوم بالتوظيف؟ ما الفرق بين علاقة (مستثمر – رائد أعمال) و علاقة (صاحب عمل – موظف)؟
  • الصفات التالية توضح بعض الفروق بين حقوق الموظف و رائد الأعمال و النتيجة النهائية للشركة

فرق

 

لماذا تم إختيار 1 مليون سهم للفريق العامل؟
  • لا يجب إختيار 1 مليون سهم. بإمكانك إختيار اي رقم آخر و تجعله ثابت.

 

هل يحصل رائد أعمال واحد على جميع الـ 1 مليون سهم؟
  • 1 مليون سهم يتم تقسيمها على الشركاء العاملين و الموظفين (دوام كامل مع تقليل رواتب الجميع). مثلا يمكن تقسيمها بالشكل التالي:
    • أسهم للشريك المسؤول عن التقنية
    • أسهم للشريك المسؤول عن البزنس
    • أسهم للشريك المسؤول عن البيانات
    • أسهم سهم يتم توزيعها على الموظفين (اوبريشن – مالية – بزنس – بيانات – تقنية)
    • أسهم للمرشدين المستشارين
  • ينتج من هذا المثال فريق مسؤول يرغب جميع أعضائه العمل بتفاني في سبيل جعل الشركة ناجحة.

 

ما أهمية الفريق؟
  1. الفريق هو كل شي. الشركة ليست مبلغ مادي, الشركة ليست منتج, الشركة هي عباره عن مجموعة أشخاص يعملون لسنوات في سبيل تحقيق غاية معينة.
  2. أول معيار ينظر اليه مستثمري الجولات القادمة هو “الفريق”. كلما كان الفريق مشكل من مهارات و خبرات مختلفه و مكملة لبعضها, كلما زادت إحتمالية الحصول على المزيد من الجولات الإستثمارية و زادت إحتمالية نجاح الشركة.
  3. إذا فشل المنتج, سيكون لديك فريق يقوم بإعادة تأهيل المنتج أو صناعة منتج جديد قد ينجح.

 

لماذا الحصول على إستثمارات و تنويع مصادرها أمر مهم؟
  • الحصول على إستثمارات و تنويع مصادرها أمر مهم للأسباب التالية:
    1. تكوين مجلس إدارة قوي
    2. الوصول الى البنية التحتية و الأصول الخاصة بالمستثمرين و الإستفادة منها
    3. دفع الشركة للنمو السريع (إختصار نمو 20 سنة في خلال 5 سنوات)
    4. التقدم الشديد عن الشركات المنافسة
    5. الحصول على مساعدة المستثمرين أثناء التخارج في البحث عن جهة لديها الرغبه في الإستحواذ
    6. المنافس سيحصل على كل ما سبق اذا لم تحصل عليها شركتك انت أولاً.

 

كمستثمر, كم العائد على الإستثمار المنطقي الذي يمكن أن اتوقعه؟

الإستثمار في الشركات الناشئة عالي المخاطرة جداً خاصةً التقنية منها. الإحتمالية العظمى هي الخسارة. الأقلية من الإستثمارات تنجح بإعادة رأس المال بدون ربح. و الأكثر ندرة هو اعادة رأس المال بربح بحد أقصى 10 اضعاف.

العائد 10 اضعاف او اكثر على رأس المال خلال سنوات قليله يعتبر خرافي جدا و لذلك توصف تلك الشركة الناجحه النادرة التي تصل عوائد إستثماراتها 10 اضعاف أو اكثر و تصل قيمتها السوقية مليار دولار بـ Unicorn وهو حيوان خرافي عباره عن خيل له قرن كما في الصورة التالية وذلك كتعبير مجازي عن شدة ندرة وجود تلك الشركة الرابحة الخرافية.

unicorn

 

 

هل يحصل الجميع على أسهمهم من أول يوم؟
  • لا, لايحصل الجميع على أسهمهم من أول يوم. يجب أن يتم تقسم الأسهم على 4 سنوات (48 شهر). هناك طرق مختلفة و التالي هي أحدها:
    • 25% من الأسهم بعد نهاية أول سنة (12 شهر)
    • بقية الأسهم تصرف بشكل شهري لمدة 3 سنوات المتبقية (36 شهر)
    • لا يستحق الشريك أو الموظف أسهم في حال المغادرة قبل نهاية أول 12 شهر
    • تحتفظ الشركة بالأسهم المتبقية في حال مغادرة الشريك خلال أي شهر بعد السنة أولى (مثلا: شهر رقم 16) و يتم توظيف شحص جديد على الفترة المتبقية و إغطائه الأسهم المتبقية بنفس الطريقه السابقه.

 

كرائد أعمال, هل يلزم أن أحصل على جولة المستثمر الملائكي و جولة مستثمر البذور؟
  • الأجابه هي لا, لايلزم. بالعكس اذا إستطعت كرائد أعمال ان تمول نفسك بنفسك في بدايات المشروع, هذا سيمحنك حصة أكبر في نهاية المطاف بعد المرور  الجولات الإستثماريه القادمه و بتالي نصيب أكبر أثناء التخارج من الشركة.

 

كم المفروض تكون ملكية رائد الأعمال من الشركه وقت التخارج؟
  • الجدول التالي يظهر نتائج للشركات الأمريكية و يوضح ثلاث قيم:
    • #1# قيمة الشركة أثناء الطرح العام في سوق الأسهم الأمريكية
    • #2# مجموع نسبة ملكية رواد الأعمال الشركاء المؤسسين “مجمتعين” دون المستثمرين أثناء التخارج عن طريق الطرح العام
    • #3# قيمة ملكية رواد الأعمال الشركاء المؤسسين بالدولار.
  • يظهر من الجدول أنه لا توجد نسبة محدده, قد تصل 75% أو تنخفض الى حدود 0%.
  • أيضا عند مقارنة رقم 1 شركة Facebook مع رقم 2 شركه Groupon كلاهما حصل رواد الأعمال الشركاء المؤسسين مجتمعين على 36% أثناء التخارج ولكن في نفس الوقت يظهر تقييم Facebook عباره عن 68 ضعف تقييم Groupon  و بالتالي حصل مؤسسي Facebook على 68 ضعف المبلغ.

تنويه:”هذا الجدول لايشمل حصص المستثمرين. فقط حصص رواد الأعمال المؤسسين”

AFTER

 

أيهما أفضل التخارج عن طريق الإستحواذ أو الطرح العام في سوق الأسهم؟
  • الإجابه هي أنه لا يوجد أفضل ولكن يوجد الأعلى إحتمالية. مثلاً في السوق الأمريكية أغلبية الشركات الناجحة يتم الإستحواذ عليها بينما القليل منها تصل الى الطرح العام.
    • إضغط هنا لمشاهدة قائمة لشركات إستحوذت عليها أمازون.
    • إضغط هنا لمشاهدة قائمة لشركات إستحوذت عليها قوقل.
    • إضغط هنا لمشاهدة قائمة لشركات إستحوذت عليها فيسبوك.

 

اضغط هنا للجزء الثاني: دليل الاستثمار لرواد الأعمال المبتدئين و مستثمري الجولات الأولية

 

ترغب في مراسلتي؟ اضغط هنا

تحتاج تنسق معي موعد؟ اضغط هنا

 

 

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s